الرئيسية - قصص سكس عربى - قصص سكس متزوجين وخيانه زوجيه

قصص سكس متزوجين وخيانه زوجيه

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أنا إمرأة متزوجة وزوجي يعمل في البيزنس ودائم الانشغال بعمله.. ودائما بعيد عن البيت وأحيانا يسافر للخارج ويمكث لفترة طويلة فجعل عندي الوقت الكثير والفراغ القاتل ولقاءتنا الحميمية في السنة تعد على الأصابع فكنت كثيرة الخروج والزيارات لصديقاتي
وأحسدهن على إستقرارهم بين أزواجهم وأنا الشابة الصغيرة التي يتبارى عليها الرجال من حلاوتي وطعامتي فكلي أنوثة وشبق لم يشبع كسي قط من الجنس ماذا فعلت حتى يكون لي مثل هذا الزوج العاشق للمال فقط ..”أليس له شبق للنساء؟ “..”أيكون المال عنده أفضل من كسي؟؟” كنت أنام على سريري وحيدة دمعتي على خدي وقد تسقط علي ملابسي من كثرتها وعندما شهوتي تأكلني ألعب في بزازي وبيد ي الأخرى ببظري وشفرتي كسي أو أدخل أي شيء أجده تحت يدي لأحكه في جدران كسي .. المهم أصل لرعشتي في النهاية فتخرج شهوتي وبعدها أبكي بكاءا مراَ ..كيف ولماذا أمارس العادة السرية ولي زوج من المفروض أن يراعي حقوقي الزوجية؟
ومن شدة هول الوحدة و الفراغ وعدم إشباع شبقي من خلال زوجي .. إنتابتني حالة نفسية جعلتني أكره الحياة ومن فيها وأكره نفسي وكل الرجال.. فالرجل هو السبب في شقائي ووحدتي وعذابي ..

وجدتني أفكر في التخلص من حياتي المعذبة الشقية وأتلمس جسدي الأنثوي المتفجر بالأنوثة والمتلهف لرجل يفهمه و يعوضه عن جوعه ولوعته وجدتني أعيش في الوساوس والخيالات .. ولم أجد سوى اللجوء لطبيب نفسي علّه يخرجني من علّتي وشقائي وهلوساتي وتخيلاتي التي دوما تشعرني أن هناك من يمارس الجنس معي وأحس بزوبره داخلي وأجدني أتوحْوح وأتأوّه وأنتفض وتخرج شهوتي بعد رعشة قوية مني ..

وفي تكتم شديد مني عن صديقاتي ووالداي وأخواتي ذهبت لدكتور نفسي مشهور بمديني لأعرض عليه حالتي علّه يجد لي علاج يخرجني مما أنا فيه ..

ودخلت عيادة الدكتور فوجدت عيادته مليئة عن آخرها.. أكل هؤلاء مرضى بأمراض ليست بعضوية ؟ أكل هؤلاء مرضى نفسانيين أو عصبيين؟ وجلست بانتظار دوري وفعلا دخلت إلى الطبيب فوجدته شابا لطيفا جميل المظهر فسلمت عليه ودون بياناتي ثم أدار جهاز إستماع وتسجيل وأجلسني أمامه وبدأ يسألني عن ما أشكو منه وشكوت له رغبتي في عدم الحياة رغم أني شابة في مقتبل العمر وبعد زوجي عني وهلوساتي وتخيلاتي الجنسية وإستمرت الجلسة لأكثر من نصف ساعة حتي أفرغت ما إستطعت أن أفرغه له من مخزون همي ونكدي وبلوتي.. وبعد ما إستمع لي تمددت على سرير الكشف وطلب مني أن أتمدد عليه وكنت أرتدي تايير قصير وعند جلوسي تعرى عني فخذاي وظهر كلوتي الأسمر ووجدته يحدق بي فلممت نفسي ولكن فخذاي مكشوفان وجلس من ناحية يميني وحدق بعينه على نهداي البارزان من خلال فتحة الصدر الواسعة نسبيا.. فتحرجت من ذلك ..ولكنه قال لي سيدتي أرجوكي إرتخي على الآخر فأنا طبيبك ولا تتحرجي مني وأعطاني بعض الحقن إحداها في العضل ونيمني علي ج*** الأيسر ثم طلب مني تعرية مؤخرتي لإعطائي الحقنة وسند بإحدى يديه على مؤخرتي وبعد أن أعطاني الحقنة ملس على مكان الحقنة مما جعلني أنتفض وقد لاحظ هو ذلك ولم يعلق .. وإنتهت الجلسة وكتب بعض الأدوية وحدد عدد من الجلسات وطلب مني الحضور لثلاث مرات في الأسبوع وإنصرفت من عنده وذهبت لمنزلي ولكن كأنثي أحسست بلماسته ونظراته التي قطعا ليست بالعفوية خاصة بعد أن نمت على سرير الكشف وإنطلق لساني وتحدثت على ما بي وما بداخلي دونما حياء أو خجل وكأنما حقنه التي أعطاها لي هي من فك عقدة لساني!! وأخذت أفكر فيه حتى رأيته في منامي يمارس الجنس معي وإستغربت من هذا المنام الذي حدس وأنا في شبه يقظة!!والغريب إنني قذفت شهوتي مع رعشة شبق شديدة لم أحس بها من قبل !!وقمت وأندري مبتل من سوائلي ..

قبل الموعد التالي تأنقت بشكل أكثر من الاعتيادي وإرتديت ملابس تظهر كل أنوثتي وأندر وير(كلوت) إن نمت على سرير الكشف سوف يظهر إن تعريت فلقتي مؤخرتي وشفرتي بلبلي بكل وضوح لأختبر هذا الطبيب ..هل بفكر في جنسيا من عدمه!! وذهبت إلى العيادة في الميعاد المحدد تماما وأدخلني الممرض المختص للطبيب المعالج ..الذي إستقبلني بترحاب غير عادي وإبتسامة تفوق الخيال
ثم أدار جهاز التسجيل وطلب مني أن أصعد لسرير الكشف وأنا مرتخية لنتحدث سويا وتعمدت كأنثي أن أجعله يرى مني عورتاي وأنا أعتدل على السرير وأنظر إليه في عينيه مباشرة وكـنه حدس مني بحركة عفوية ودون إرادة ووجدته يعض على شفتاه من جمال وحلاوة أفخاذي ثم أخذ يسألني بعض الأسئلة عن زوجي وهل هو يحبني وكيف هو مقصر معي في إشباع جسدي الأنثوي الأخاذ وكم أنا جميلة وأحتاج الإهتمام وأي رجل يراني سوف يعشقني ويهيم بي حبا وعشقا لجمال روحي وجسدي الأنثوي المتفجر ولكن يجب علي أن أعايش حياتي وأشغل نفسي وأخرج للحياة وأنطلق ولا أتقوقع وأن حل مشاكلي سهل جدا وبسيط ولا يحتاج مني ما وضعت فيه نفسي من هم وغم ومرض نفسي..

وقلت له لقد أعطيتني الأمل في الشفاء النفسي وكيف أعالج حاجاتي الملحة التي تجعلني في نهم وشبق للجنس المحرومة منه زوجي السبب في شقائي .. يا دكتور دا مجرد ملامسة لي من أي رجل يبتل لها كلوتي من سوائلي التي تندفع مني دون إرادة..أنا أريد علاجا لإطفاء نيراني ونهمي وشوقي وجوعي لرجل يمارس الجنس معي.. تخيل لقد حلمت بك تمارس الجنس معي!!قال الدكتور هل كانت ممارسة كاملة ؟قالت نعم وقذفت فيها وجاءت معها رعشتي التي لم تأتني مع زوجي في أي لقاء جنسي معه على الإطلاق فقد كنت أسمع عن الرعشات الجنسية وأقرأ عنها!! وفي لقاءاته الجنسية القليلة منذ تزوجنا لم يراعي مشاعري الجنسية فكل لقاءاته الجنسية معي قبلة أو قبلتان ثم يجعلني أمسك ذكره وهو يقبلني وأفركه وأتحسسه ثم أنام على ظهري ويرفع ساقاي على كتفيه ويدك ذكره في ثم حركة إدخال ثم إخراج ثم إدخال ثم ينقذف منه ماؤه ويرتخي ذكره ويتركني وينام ويعطيني ظهره..وكأنني عروسة من عرائس السكس دول الخرساء عديمة الإحساس.. وأضطر بعد أن يتركني بأن أقوم بممارسة العادة السرية من خلال دعك بظري أو إدخال أي شيء بلبلي ..

ووجدتني أقوم من سرير الكشف وأنزع عني ملابسي كلها حتى أندري وسونتياني!! وأتوجه للدكتور وأقول له إطفيء لي نيراني فهي تحرقني و هجمت عليه وأخذت أقبله بعنف ووجدته يتجاوب معي ونزعت عنه كل ملابسه ووجدت ذكره منتصبا كالحديد ورأسه منتفخة..قلت ما أحلاه من قضيب ويا جمال رأسه المنتفخة الطرية ..ممكن يا دكتور أضعها في فمي ولم أنتظر إجابته وإنقضضت علي ذكره أتلمسه وأتحسسه وأتغزل فيه وأناجيه ثم أخذت ألحس رأسه بشبق ونهم كمصاصة حلوة أو قطعة من الچيلاتي .. رأيت نفسي أجثو على ركبتي ممسكة قضيبه بقبضة يدي كمن تخاف أن يفلت منها ومباشرة وضعت رأسه في فتحة فمي .. فما كان
منه إلا أن لمح هذه الاستجابة فأمسك برأسي فتسلل ذلك المارد إلي أعماق فمي وأخذت أمصه بكل شوق كمن احترفت في ذلك بالرغم من أنها المرة الأولى التي أحظى برضاعة هذا المخلوق العجيب .. أثارني ذلك وزاد من هياجي رفعت نظري إلى وجهه فرأيته يتأوه مستلذا بما أفعله .. ولأزيد من هياجه تسللت بفمي ولساني إلى جذر قضيبه .. ومددت لساني إلى خصيتيه ، مع تحريك أصابع يدي اليسرى ما بين الخصيتين وأنا أتأوه وأتلذذ من مصهن بنعومة وشغف وأخذت أركز على أسفل الخصيتين بالحس ثم وضعت إحداهما في فمي ومصصتها مصاً خفيفاً وبطيئاً وماسكة القضيب بيدي مع فرك خفيف .. ثم إلتهمت الأخرى ومصصتها أكثر ثم صعدت بلساني ببطء شديد إلى قضيبه ،ولحست قضيبه بلساني من أسفله و حتى القمة ومن الأطراف ثم بللته بلعابي مع مص وشفط رأس القضيب وأقفلت شفاهي علي الرأس وأنا أحرك لساني عليها ثم أدخلت قضيبه في فمي وكأنه فرجي وبدأت بإدخاله وإخراجه وأنا أحرك لساني عليه

حتى قذف عسـله المنوي في فمي..

طرحني على السرير برفق..و نام فوقي .. وقام بمص حلماتي ثم نزل إلى سرتي .. دافعا لسانه فيها .. ففتحت فخذي برفق .. وفتحت فخذي أكثر وأصبح رأسه أمام فرجي مباشرة.. وبأصابعه فتح فرجي الوردي الجميل .. و سائل شهوتي ينساب وأخذ يداعب زنبوري بأصابعه فشهقت .. وقلت أرجوك من فضلك .. بلاش ده .. بيجنني .. آه..أح.. وأغمضت عيني ..فأخذ يمص ويلحس و يشفط ويعض زنبوري وشفرات فرجي .. فتأوهت وإندفعت شهوتي ورعشتي وعسلي علي لسانه وشهقت من شدة شهوتي وشبقي وضغطت علي رأسه بين فخذي ثم أخرج دماغه من بين فخذي وأمسك بذكره وأخذ يفرش به علي بظري فإنتفضت مرة أخري وكبيت مع القشعريرة والوحوحة والآهات ثم أخذ يحك رأس زوبره بشفرات كسي وبسرعة وأنا أصرخ فكتم فمي وقال لها إنت كدة حتفضحينا إمسكي نفسك ..قلتله مش قادرة دا إنت جبار..وأخذت أبكي من الشبق والنشوة…. و أصرخ من المتعة .. أح..أح..أح ..إيه اللي بتعمله ده .. أح.. أنا عمري ما حد عملي كدة .. أرجوك.. أوعى تبطل .. أيوه ..كده ..كدة ..أرجوك..اح.. أه..أح..ح ..لذيذ.. إيه .. هاتجنن .. فرش كسي و زنبوزي من فضلك أبوس إيديك واستسلمت لما يحدث لكسي و زنبوري.. وما أجمله.. كان رأس قضيبه يتحرك بكل نعومة ورقة بين شفتي كسي المتورم ورأس بظري الفاجر .. يصعد على الزنبور فأشهق من اللذة .. و ينزل إلى الشفرات فأتأوه وأصرخ ..
وسحب قضيبه وأدخل حشفته بين شفرات فرجي ثم دفع قضيبه برفق حتى دخل كله ثم سحبه ثم أدخله بقوة .. فإنقبض فرجي علي رأس قضيبه فإهتز جسدي بقوة و بشدة.. وضغطت فرجي على قضيبه فتأوه من الألم و أنا أصرخ باللذة وأخرج قضيبه من فتحة فرجي فصرخت فيه ثم أدخله وأنا أقول آه ..آه..آه .. آه ..أح ..إيه ده..عملت في فرجي إيه آه..آه..آه ..آه..آه ..آه.. وارتخت عضلات فخذي وهبطت بمؤخرتي على السرير .. وكنت سكرانة بشهوة أفقدني عقلي للحظة ..و قام سريعا من بين فخذي إلى فمي ..و قبلني بشدة .. واخذ لساني في فمه.. ثم تركني ..فوجدتني أبكي وأصرخ وأقول له .. آه .. آه .. أنت عملت في كسي إيه .. آه .. آه ..ياني يا كسي بيحرقني مولع نار وكأنها ليلة دخلتي ..

ارتديت ملابسي وانا كلي متعه

وذهبت وانا اتمنى ان يتكرر هذا كل يوم دون علم زوجي

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*